عاجل

تقرأ الآن:

لندن ترقص على أنغام فيلم "أنتار" البوليودي


لندن ترقص على أنغام فيلم "أنتار" البوليودي

راقصات واضواء في ميدان الطرف الأغر بلندن، اجواء هندية بوليودية بامتياز ،
وإذا عرف السبب يبطل العجب، فهنا يصور فيلم هندي جديد بعنوان “Anntar”.

يقول البطل الرئيسي:“إنها قصة صبي من الهند اسمه آدي، أتقمص أنا شخصيته، يأتي الى لندن للدراسة بفضل منحة ، ثم يجد نفسه امام خيار صعب هل يبقى في لندن ام يعود الى الهند خاصة انه يقع في حب تاهارني التي تتقمص شخصيتها تانيشا.”

تقول تانيشا:“الفيلم يحكي قصة جميلة من الحياة، ويأخذنا في رحلة مع هاتين الشخصيتين، وكيف يصبحان ناضجين”

2013 كان العام المناسب لتصوير هذا الفيلم فبوليوود تحتفل بعيد ميلادها المائة. هذا النوع من الأفلام يلقى نجاحا كبيرا في الخارج.

تضيف تانيشا:” سر نجاح افلام في بوليوود يكمن في التحدث عن العواطف الإنسانية، والبشر بشكل عام. كل قصصنا تتمحور حول الأسرة، والناس وهي مواضيع عالمية فنحن في النهاية بشر حيثما كنا في انحاء العالم.المبادىء والعائلة وحب الموسيقى والمتعة والإثارة. مواضيع لا تنفك تلهمناوالجميع ينجذب لهذا النوع من السينما.”

بمجرد ان ينتهي التصوير في لندن، يتوجه فريق العمل الى الهند لتصويرالمشاهد الأخيرة من الفيلم..

—————-

وفي جنوب افريقيا يصور حاليا فيلم ويسترن جديد بعنوان“Salvation“للمخرج الدنماركي كريستيلن ليفرينغ استوحاه من الملاحم الإسكندنافية.

يقول:“حاولت ان اجعل هذا اقرب ما يمكن الى الحقيقة ولكن في الأخير لم يكن سوى ديكور”
ويضيف:“عندما ترسل نصا دينماركيا الى ممثلين او منتجين اجانب سيأخذون ذلك على محمل الجد وذلك بفضل العمل الذي بدأناه منذ عشرين عاما.”

الفيلم يدور حول أحد المستوطنين الذي ينتقم من رجل بعد أن قتل عائلته. لكنه يجد نفسه في مواجهة أخيه زعيم العصابة.
مادس ميكلسن وإيفا جرين واريك كانتونا وجيفري دين مورغان أبرز المشاركين في الفيلم.

الممثل جيفري دين مورغان:“من خلال تجربتي الخاصة، أحب أن أعمل كل حياتي مع فريق عمل دنماركي، لقد كانت تجربة رائعة حقا.”

ميزانية الفيلم تبلغ 10 ملايين ونصف المليون يورو.
الفيلم سيعرض في الدنمارك في أكتوبرتشرين الأول 1014.

المزيد عن:

اختيار المحرر

المقال المقبل
" ما كانت تعرفه مايسي" قصة الكاتب هنري جيمس على الشاشة الفضية

" ما كانت تعرفه مايسي" قصة الكاتب هنري جيمس على الشاشة الفضية