عاجل

تقرأ الآن:

تأجيل محاكمة مبارك ووزير داخليته ومساعديه إلى حزيران-يونيو


مصر

تأجيل محاكمة مبارك ووزير داخليته ومساعديه إلى حزيران-يونيو

القضاء المصري يقرر تأجيل محاكمة الرئيس المصري السابق حسني مبارك وإبنيه ووزير داخليته وستة من كبار مساعديه في قضية قتل المتظاهرين والفساد إلى الثامن من شهر حزيران-يونيو المقبل للاطلاع على المستندات وأدلة النيابة في القضية. وقد قررت المحكمة بعد ساعة من المداولة، ضم قضيتي قتل المتظاهرين والفساد في قضية واحدة. وهو نفس الإجراء، الذي تم إتخاذه في المحاكمة الأولى العام الماضي.

وقد تحدث عدد من محامي عائلات الضحايا بالكثير من التشاؤم عن مصير المحاكمة: “ أنا أتصور أنه لم يحكم، ولن يحكم في قضايا قتل شهداء الثورة والقضايا الخاصة بسلب أموال ومقدرات الشعب المصري. أنا لست متفائل“، يقول أحد محامي عائلات الضحايا.

وكمثل كلّ محاكمة تجمع المئات من عائلات ضحايا الثورة الشعبية التي أطاحت بمبارك في العام ألفين وأحد عشر، وطالبوا بتسليط أقصى العقوبة على الرئيس السابق، فهذا السيد لم يتردد في طلب إعدام مبارك أمام الملأ: “ يجب أن تكون نهاية حسني مبارك الرمي بالرصاص في ميدان التحرير، لأنه ضيع الشباب وضيع البلاد ونهب مصر، هو والمجموعة التي تحاكم معه”.
أنصار مبارك كانوا في الموعد أيضاً وجددوا تمنياتهم بخروج الرئيس من وراء القضبان على غرار هذه السيدة التي قالت: “ مبارك ضحى بسنوات عمره، ثلاثون عاماً وهو إلى جانب المصريين ولم يأخذ شيئاً وفي الأخير رميناه وراء القضبان، هذا لا يجوز بحق رمز من رموز مصر”.
“جولة جديدة من محاكمة القرن تضفي نوعاً من الإرتياح لدى أنصار مبارك وتخوفاً من براءته لدى معارضيه، بينما ينتظر الشارع المصري حسم هذه المسألة بأسرع وقت كي لا تموت القضية وتضيع الحقيقة“، يقول مراسل يورونيوز في مصر.

مقتل 41 شخصا على الأقل وإصابة المئات بجروح في انفجار سيارتين مفخختين في بلدة تركية

تركيا

مقتل 41 شخصا على الأقل وإصابة المئات بجروح في انفجار سيارتين مفخختين في بلدة تركية