عاجل

عاجل

باحثون سويسريون يسعون إلى تطوير وتصغير الجهاز المنظم لدقات القلب

تقرأ الآن:

باحثون سويسريون يسعون إلى تطوير وتصغير الجهاز المنظم لدقات القلب

حجم النص Aa Aa

وراء هذه النوافذ تختبىء أجهزة تنظيم دقات القلب المستقبلية.
مرحبا بكم في تولوشنازTolochenaz-، بسويسرا.
نحن في أحد المخابر الرائدة عالميا في التقنيات الطبية، مخابر تنتج ما يقرب من ربع أجهزة تنظيم دقات القلب في العالم والتي يستخدمها حوالي أربعة ملايين شخص في أنحاء المعمورة.

هدف الباحثين الذي يعملون هنا في بيئة معقمة هو تصغير جهاز تنظيم دقات القلب أكثر ما يمكن.
هنا ترون واحدا من النماذج الأولى للجهاز، وهنا الجهاز الحالي، لاحظوا جيدا أن حجمه يساوى تقريبا نصف حجم سابقه وقد يصبح أصغر من ذلك بكثير في المستقبل. باتريك روسيه مسؤول وحدة الإنتاج في المختبر يقول:“هنا في منظم دقات القلب نجد موصلا يستخدم لربط هذا الجهاز بالقلب عن طريق انبوب.
في المستقبل سيكون هناك جهاز تنظيم دقات قلب مصغر ومرتبط مباشرة بالقلب دون الحاجة الى الأنبوب.”

تصغيرحجم جهاز تنظيم دقات القلب أكثر فأكثر يمثل تحديا جديدا يتطلب تصغير جميع مكوناته.

باتريك روسيه مسؤول وحدة الإنتاج في المختبر يضيف:” نحن بحاجة إلى اكتشاف تقنيات جديدة للتصغير أكثر فأكثر مثلا، البطارية التي نجدها بداخل هذا المنتج هي أصغر عشر مرات مقارنة بالمنتج الحالي. يمكنكم تخيل التحدي الذي يواجهه مهندسونا.”

بفضل هذه النماذج المصغرة، يمكن زرع أجهزة تنظيم دقات القلب بطريقة أسهل وأسرع، إذ يتم إجراء شق صغير في ساق المريض وعن طريق القسطرة، يتم دفع الجهاز شيئا فشيئا إلى القلب.
لكن يجب الانتظار حوالي خمس سنوات حتى نرى اجهزة تنظيم دقات القلب هذه على طاولات العمليات.