عاجل

تقرأ الآن:

غضب كبيير في بليز بعد تدمير احد أكبر أهرامات المايا لاستخدام حجارته في بناء طريق


بليز

غضب كبيير في بليز بعد تدمير احد أكبر أهرامات المايا لاستخدام حجارته في بناء طريق

صورالجرافات التي نراها تقوم بنقل الصخور ورفع الأتربة لاستخدامها، على مايبدو، في مشروع عمراني، تعتدي في الواقع على أثر تاريخي في غاية الأهمية. إذ تأكد انها قامت بتدمير احد أكبر أهرامات المايا في بليز، في أمريكا الوسطى لاستخدام حجارته في مشروع بناء طريق.وأعربت وزارة السياحة والثقافة، في بليز، عن الغضب الشديد من هدم مجمّع نوهمول في شمال البلاد.وقال خايميه أوي، مدير معهد بليز للآثار “ إن رؤية صور تدمير مجمع نوهمول هي بالنسبة لي من أسوأ الضربات التي تعرضت لها معنويا ومهنيا في حياتي لأن ما حدث شيء مؤسف ولا يغتفر”.
و أوضح خايمه أنه لايمكن التعلل بالخطأ لأن الهرم الأثري لا يشبه في شيء مجرّد تلّة طبيعية لأن هذه الآثار معروفة”. و قد أثار هذا الأمر غضب خبراء الآثار والسياحة والمسؤولين السياسيين. و قالت حكومة بليز إنها ستفتح تحقيقا صارما لتحديد المسؤوليات.