عاجل

تقرأ الآن:

احتجاجات في مدن تركية على سياسات الحكومة اتجاه الأوضاع في سوريا


تركيا

احتجاجات في مدن تركية على سياسات الحكومة اتجاه الأوضاع في سوريا

موجة من الاحتجاجات الصاخبة اجتاحت السبت عدة مدن تركية من بينها مدينة الريحانية القريبة من الحدود مع سوريا، حيث أدى وقوع انفجاران فيها قبل أسبوع (11 أيار/مايو) إلى مقتل أكثر من 50 شخصا وفق الرواية الرسمية
وخرج الناس الى الشوارع للتعبير عن الغضب من سلوك الحكومة بعد الهجوم. وللاعترض على سياسة حكومتهم اتجاه الأوضاع في سوريا وانتهت المظاهرة العفوية باشتباكات مع الشرطة
مدينة أنطاكيا شهدت احتجاجات مماثلة عبر فيها آلاف الأشخاص عن غضبهم من سياسة الحكومة، والتي أدت إلى حدوث ثغرات أمنية ومشاكل عديدة على الجانب التركي من الحدود مع سوريا
هذا المواطن يقول:
يعبر المقاتلون عبر الحدود بكل سهولة وحرية، وكاننا لا نملك حدودا الآن وهناك عمليات تهريب وهذا ما أدى إلى أوضاع خطيرة في أنطاكيا
ويقول آخر:
نحن هنا لنؤكد على التضامن والأخوة كشعب واحد: مسيحيون وعلويون “وسنة وارمن متحدون جميعا”

العاصمة أنقرة شهدت أعنف الاشتباكات بين المتظاهرين الغاضبين ورجال الشرطة المحتجون وجهوا غضبهم أيضا إلى رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الذي ذهب هذا الأسبوع إلى الولايات المتحدة، بدلا من التعبير عن دعمه للمدينة المتضررة. مطالبنه بالاستقالة