عاجل

تقرأ الآن:

التشيك: مخبأ عسكري نووي سوفيتي يتحول لمتحف


الجمهورية التشيكيه

التشيك: مخبأ عسكري نووي سوفيتي يتحول لمتحف

موقع عسكري سري سوفيتي يتحول لمتحف في جمهورية التشيك ويفتح ابوابه للزوار
لمعرفة المزيد عن الحرب الباردة .
الموقع العسكري هو عبارة عن مخبأ يحتوي رؤوسا حربية نووية بني في اواخر الستينيات من القرن الماضي بأمر من القيادة السوفياتية .
رئيس مؤسسة الستار الحديدي، فاتسلاف فيتسيف يقول :“لم يكن هناك سوى اثني عشر موقعا في أوروبا الشرقية وهذا الموقع هو الوحيد الذي لا يزال موجودا للأجيال القادمة “.
يوجد المخبأ داخل قبو في غابة و يوجد فيه انواع مختلفة من الاسلحة خزنت فيه اكثر من ثمانين رأسا نووية يمكن تركيبها على صواريخ
يقول احد سكان المنطقة :“كنا نعرف أن هناك بعض الثكنات العسكرية موجودة في اماكن قريبة ولكن لا احد منا كان يعرف حقيقة هذا المخبا وانه يحتوي رؤوسا حربية نووية، كنا نرى بعض سيارات الجيش تمر من هنا وتتوقف في الغابة و حتى المسؤولون هنا في المنطقة لم يكونوا على علم بحقيقة الامر “.
يشير بعض المؤرخين الى أن المكان كان سريا للغاية لدرجة انه لم يتم التأكد ما اذا كانت الرؤوس الحربية الموجودة داخله بالفعل نووية في تلك الحقبة حتى من بعض العاملين في الجيش .