عاجل

جائزة الاتحاد الأوروبي “ميديا” لهذا العام آلت للمخرج السينمائي الدنماركي “توماس فينتر بيرغ“، على هامش مهرجان “كان” السينمائي.

“فينتر بيرغ” خرج للعالمية بفضل فيلمه “الاحتفال” الذي نال عديد الجوائز منها جائزة لجنة التحكيم الخاصة في مهرجان “كان” عام ثمانية وستين، ويعد فيلمه الحالي “ياغتن” (الصيد) الذي حصل على دعم من “ميديا” نجاحا دوليا كبيرا.

وبحسب “فينتر بيرغ” فإن التمويل العمومي والدعم اللوجستي اساسي بالنسبة إلى استقلالية المخرجين السينمائيين. وهو يقول:

“لا يمكننا أن نعيش كبلد ينتج أفلاما كتعبير فني، دون وجود ميديا أو المعهد الدنماركي السينمائي. وإلا لساء الأمر أكثر فأكثر، فجائزة ميديا وبرنامج ميديا مهم جدا”.

من جانبه يقول موفد يورونيوز في كان “ولفغانغ شبيندلر”:

“هذه الجائزة هي عادة بداية مسيرة مهنية دولية لفيلم أوروبي. ويمكن القول أننا متأكدون من أن توماس فينتربيرغ سيعود إلى كان بفيلمه الجديد”.