عاجل

شاهدة عيان تحدثت الى الرجل المسلح الذي قتل الجندي البريطاني تصف ما حدث بالتفصيل في لقاء مع قناة “اي تي في البريطانية”.

الفرنسية انغريد يولاو كينيت البالغة من العمر 48 عاما،وهي مسؤولة في رابطة الكشافة للأشبال كانت تستقل حافلة في
وولويش في جنوب شرق لندن عندما رأت الجندي غارقا في دمائه على الطريق واعتقدت انه أصيب في حادث سيارة .
وقالت :” عندما نزلت من الحافلة ذهبت إلى الرجل و اقتربت من الجثمان كانت هناك سيدة تحتضنه .
خاطبني رجل يحمل ساطورا ويداه ملطختان بالدماء وقال :“لا تقتربي كثيرا من الجثمان “.
لقد حاولت التحدث إلى أحد المعتدين لصرف انتباهه عن قتل ضحايا آخرين محتملين .
سألته :” لماذا قتلته؟”.
فقال : إنه جندي بريطاني . لقد قتل مسلمين في دول مسلمة “.
المذيعة تسال :لم تكوني خائفة ؟
انغريد كينيت :“لا”.
المذيعة :“لماذا لا“؟
في الحقيقة فضلت أن أكون ضحية عوضا عن طفل على سبيل المثال ، كان هناك بعض المارة في الشارع ، للأسف العديد من الأمهات والأطفال كانوا في المكان ولهذا السبب أثار فضولي للحديث معه.