عاجل

الذكرى الثالث عشرة للانسحاب الاسرائيلي من لبنان، مناسبة القى فيها الامين العام لحزب الله حسن نصر الله خطاباً عبر شاشة عملاقة وامام حشد من انصاره في بلدة مشغرة في البقاع.
وقال إنه لا يمكن ان يكون في جبهة فيها اميركا واسرائيل وشاقو صدور وقاطعو رؤؤس ونابشو قبور. واعتبر ان المجموعات التي وصفها بالتكفييرية هي اليوم القوة الاكبر والتيار الغالب في الميدان في سوريا.

نصر الله وعد انصاره بالنصر في سوريا حيث يقاتل الى جانب النظام ضد مقاتلي المعارضة.
واعتبر الامين العام لحزب الله ان سيطرة الجماعات التي وصفها بالتكفيرية على سوريا او على المحافظات المحاذية للبنان هي خطر كبير على لبنان ووحدته.