عاجل

شارك الاف الاشخاص في ركض الكيلومترات الاخيرة من مارثون بوسطن الذي لم يكتمل الشهر الفائت جراء الهجوم الارهابي الذي استهدفه قرب خط النهاية.
واعرب المشاركون عن سعادتهم لاكتمال الحدث الرياضي الذي كرس هذه المرة لتكريم ضحايا الهجوم.

أحد المشاركين في المارثون:
“الامر لا يصدق، مع كل هذا الحب. حتى انتم يا رفاق وفي وجود الكاميرات. اريد ان أعانقكم جميعا وأقبلكم. لا استطيع تصديق ما يجري الان. الامر أكبر كثيرا مما توقعت”

وتقدم المتسابقون اربعة اعلام منها ثلاثة امريكية وأخر صيني في إشارة إلى جنسيات ضحايا الحادث.

وقتل ثلاثة أشخاص في الهجوم الذي اتُهم فيه شقيقان شيشانيان، فيما قضى الرابع وهو شرطي أمريكي اثناء محاولة القبض على المتهمين.