عاجل

تقرأ الآن:

صراصير تطور جينا لمكافحة المبيدات الحشرية


علوم وتكنولوجيا

صراصير تطور جينا لمكافحة المبيدات الحشرية

باحثون من جامعة كارولينا الشمالية اكتشفوا أن بعض الصراصير تمكنت من تطوير آلية تحميها من السقوط في الأفخاخ التي يضعها البشر للتخلّص منها، من خلال تحويل طعم السكر المستخدم فيها إلى طعم مرّ.
ذلك بعض الصراصير طوّرت جينا، لتبليغ الخلايا العصبية، بأن هذا الطعم «مقرف»، فتبتعد عنه.

يقول أحد الباحثين:“وجدنا أن بعض أنواع الصراصير تبدل سلوكها لتنفر من الجلوكوز، و استطعنا تحديد الآلية العصبية التي تقف وراء هذا السلوك. الدراسة تشير إلى أنه يجب تغيير التركيبة الغذائية للأطعمة المكافحة للصراصير.”

لمحاولة فهم تغير سلوك الصراصير، استخدم الباحثون زبدة الفول السوداني الخالية من السكر من جهة و مربى يحتوي على نسبة هامة من السكر من جهة اخرى.

لوحظ أن الصراصير العادية على اليسار تأكل كل شيء في المقابل فإن الصراصير الموجودة على اليمين التي طورت سلوكا ينفرها من السكر لم تقترب من المربى.

ويضيف هذا الباحث:“نحن منخرطون في سباق لمكافحة الصراصير منذ وجود البشر على سطح الأرض، وقبل وجودنا كان للصراصير صراع مع النباتات لملايين السنين.
في وقتنا الحاضر يبدو أن الصراصير تسجل نقطة لصالحها بتطويرها لهذا السلوك المنفر من الجلوكوزو لكن المصنعين لمبيدات الحشرات سيستهدفون مستقبلا وبالتحديد هذا السلوك الجديد للصراصير.”

حالة تأقلم الصراصير مع السُكّر المسمَّم ظهرت للمره الاولي في الثمانينيات، ولجات شركات صناعه المبيدات الحشرية حينها الي اعتماد طرق جديده في مكافحه هذه الحشرات العنيدة، ويبدو أن المشوار مازال طويلا أمام هذه الشركات.

اختيار المحرر

المقال المقبل
النحل للكشف عن الألغام في كرواتيا

علوم وتكنولوجيا

النحل للكشف عن الألغام في كرواتيا