عاجل

أمينة امرأة تونسية عمدت على تحدي عادات وتقاليد المجتمع التونسي بنشرها لصورها عارية الصدر عبر موقع الفايسبوك. امينة الناشطة في منظمة فيمين المدافعة عن حقوق المراة ، تمثل اليوم أمام المحكمة الابتدائية التونسية بتهمة استعمال غاز مسيل للدموع بصورة غير مشروعة. بعد ان اوقفتها الشرطة التونسية واعتقلتها تظاهرت ثلاث ناشطات أروروبيات من منظمة فيمين وهن عاريات الصدر أمام المحكمة التونسية للمطالبة بالافراج عن امينة في حادثة تعد الاولى من نوعها في تونس. الشرطة التونسية قامت باعتقالهن بعد ان تسببن في حالة من الارتباك في صوف المحامين وقوات الشرطة. أمينة التونسية التي احدثت ضجة في تونس بعد ان عمدت على نشر صورها وهي عارية الصدر تواجه عقوبة السجن لمدة ستة أشهر بتهمة حيازة غاز مسيل للدموع، كما قد تلاحق ايضا بتهمة تدنيس مقبرة ما يعرضها لعقوبة السجن لمدة عامين.