عاجل

تقرأ الآن:

مخاوف من زيادة عدد الوفيات جراء الفيضانات في وسط أوروبا


الجمهورية التشيكيه

مخاوف من زيادة عدد الوفيات جراء الفيضانات في وسط أوروبا

وسط مخاوف من زيادة عدد الوفيات ينتظر آلاف من السكان كل من جمهورية التشيك وألمانيا والنمسا مواجهة مياه الفيضانات ليوم اخر .
منسوب الأنهار في التشيك وصل الى مستويات لم تشهدها البلاد منذ قرون كما أعلنت الحكومة حالة الطوارىء في منطقة بوهيميا الأكثر تضررا.
المجر اضطرت إلى تعزيز دفاعاتها ضد الفيضانات استعدادا لمواجهة خطر تدفق المياه من نهر الدانوب.
في ألمانيا قامت السلطات بعمليات إجلاء جماعي بعد فقدان العديد من الأشخاص كنتيجة للفيضانات التي غطت منطقة ضخمة تمتد من جنوب ألمانيا حتى بولندا.
فولفغانغ كالاويتري مقيم في جنوب المانيا يقول :“نأمل أن تتم السيطرة على الوضع هنا المدينة تغرق شيئا فشيئا ، التيار الكهربائي مقطوع ونحن بحاجة للغذاء. لا اريد أن أذهب إلى المأوى في حالات الطوارئ”.
أما في النمسا لم يتضح بعد ما إذا كانت الحواجز الوقائية الجديدة التي جرى تركيبها ستكون كافية لصد المياه المتدفقة من ضفاف الأنهار.وتم إخلاء مئات المنازل كما أن بعض البلدات غمرتها المياه بشكل كامل.