عاجل

تقرأ الآن:

أجزاء من جدار برلين في معرض فنانين من أجل الحرية


ثقافة

أجزاء من جدار برلين في معرض فنانين من أجل الحرية

“ فنانون من أجل الحرية” أطلقت معرضاً لأعمال نحاتين، وفنانين إنطلاقاً من أجزاء من جدار برلين. أعمال المجموعة عرضت في مزاد من طرف مؤسسة بيير برجييه الفرنسية وشركائها.
المجموعة تأسست في ألف وتسعمائة وتسعين وتضم الأن ثمان وأربعين قطعة وهي الآن تحت إشراف منظم المعارض سيلفيستر فيرجيه الذي ساهم في تدويلها وإثرائها على مرّ السنين.

سيلفيستر فرجيه قال: “ أنا في الواقع، أنقذت هذه المجموعة، ومع الأصدقاء قمت بشراء القطع الأولى للمجموعة من لندن في أوج الأزمة الاقتصادية”.

هذه المجموعة عرضت في عدة مدن حول العالم …

“ المعرض الأول الذي نظمناه كان بالتنسيق مع ريمون بار في مدينة ليون، في إطار مجموعة السبع الكبار أنذاك وحظينا بزيارة السيد غورباتشوف وزوجته رايسا “، أضاف فرجيه.

قيمة الأعمال تترواح بين ثلاثة آلاف وثلاثمائة ألف يورو. القيمة الإجمالية للمجموعة تتجاوز ثمانمائة ألف يورو. من بين الفنانين المفضلين لسيلفيستر فرجيه نجد الفنانين الروس.

“ لديكم كل ما هو رقابة على المعلومات، هذه شهادة غريشا بروشكين، أنا أحب كثيراً هذا العمل وهنا لديكم وهذا واضح، فنان روسي عظيم مرة أخرى إريك بولاتوف، الذي قال في العام تسعين قف، بالنسبة إليه سقوط الجدار كان من منظور قف من دون التوقف “، قال فرجيه.

“ صندوق باندورا“، للفنان للنيويوركي آدم شتاينر أحد الأعمال المعروضة للبيع وقد قام الفنان
برش جزء من جدار برلين ووضعه في صندوق معدني مختوم. وتمّ ضمّ عمل “صندوق باندورا” لآدم شتاينر إلى المجموعة في العام ألفين وخمسة.

“ بالنسبة لي، الجدار يمثل شيئا سيئا جداً، فشعرت أن الشيء الوحيد الذي يمكن القيام به حقا، هو إخفاؤه“، قال شتاينر.

سيتم عقد مزاد لأعمال مجموعة الفنانين من أجل الحرية في السادس من هذا الشهر، في مقر المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي في قصر إيينا في باريس.

“ سيتم بيع ثمانية وأربعين عملاً بطريقة فردية، إذ ينبغي للمشرفين على المزاد تشجيع إقتناء شراء يشمل كامل المجموعة، وهناك أمل بأن لا تفقد المجموعة هذا التراث الفريد” يقول مراسل يورونيوز.

اختيار المحرر

المقال المقبل
متحف الحضارات الأوربية والمتوسطية في مرسيليا صرح لحوار الثقافات

ثقافة

متحف الحضارات الأوربية والمتوسطية في مرسيليا صرح لحوار الثقافات