عاجل

الائتلاف السوري المعارض يعترف بسيطرة قوات النظام الكاملة على مدينة القصير مؤكدا أن الثورة مستمرة في بيان صدر عنها بعد انسحاب قوات الجيش الحر من المدينة الاستراتيجية .
الائتلاف كان قد حذر في بيانه من وقوع مجازر جماعية في حال لم يتدخل المجتمع الدولي
قوات النظام السوري كانت قد سيطرت على المدينة الاستراتيجة الواقعة بريف حمص والقريبة من الحدود اللبنانية ، فجر اليوم بعد أكثر من عام على سيطرة الجيش الحر عليها .
وسائل إعلام سورية رسمية من جهتها أعلنت عثورها على عدد كبير من الأسلحة والذخيرة والأنفاق التي تحصنت بها.
وأشارت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية إلى أن “سقوط “القصير” تحت أيدي قوات النظام يمثل انتصارًا استراتيجيًا وذلك بعد “تلقيها الدعم الكبير من مقاتلين تابعين لحزب الله اللبناني”.