عاجل

الحكومة الامريكية تتنصت على صفحات مستخدمي الأنترنت في أمريكا

تقرأ الآن:

الحكومة الامريكية تتنصت على صفحات مستخدمي الأنترنت في أمريكا

حجم النص Aa Aa

الإدارة الأمريكية تجبر عملاق الاتصالات فيريزون على تسليمها سجلات مكالمات من خلال إذن قضائي سري للغاية فضيحة كشفت النقاب عنها صحفية الغارديان البريطانية .
الصحيفة كانت قد أشارت إلى أن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما جمعت بيانات هاتفية لملايين المواطنين الأميركيين.
مارك روتنبرغ، رئيس مركز خصوصية المعلومات الإلكترونية يقول :“يوجه هذا النظام نحو عملاء الولايات المتحدة من فيريزون لمراقبة الاتصالات الهاتفية مع أشخاص آخرين في الولايات المتحدة، وليس هناك إشارة تخص استخبارات دولة أجنبية لذلك برأي أن الأمر غير قانوني على الإطلاق “.
صحيفة واشنطن بوست الأمريكية أشارت إلى أن وكالة الأمن القومي ومكتب التحقيقات الفدرالي يمكنهما الدخول إلى ملفات مستخدمي تسعة من عمالقة الأنترنت في الولايات المتحدة منها مايكروسوفت وياهو وغوغل وفيسبوك، لمراقبة نشاطات الأجانب عليها.
مواطنة أمريكية تقول :“بامكانهم الوصول إلى جميع البيانات المتعلقة بنا كمواطنين ما يعني انهم يعرفون كل تحركاتي أين اذهب ومع من أتحدث، وهذا شيء مزعج، انهم يعتدون على خصوصيتي “.
مواطن أمريكي يقول :“إذا كان التنصت سيحميني من حصول تفجيرات وعمليات إرهابية فإذا أنا مع الحكومة للقيام بمثل هذه الإجراءات .”
الوصول إلى معلومات المستخدمين تم عن طريق برنامج “بريزم” السري الذي يمكنه تصفح معلومات المستخدمين وهم خارج الصفحة هم في الخارج وبالتالي ليس هناك حاجة لتصريح قضائي قبل التجسس عليهم.