عاجل

تقرأ الآن:

انتقادات عنيفة برلمانية و سياسية اوروبية للولايات المتحدة على خلفية فضيحة "بريزم".


أوروبا

انتقادات عنيفة برلمانية و سياسية اوروبية للولايات المتحدة على خلفية فضيحة "بريزم".

فضيحة جمع الولايات المتحدة لملايين البيانات حول مستخدمي الانترنت تثير استنكار السياسيين الاوروبيين و خوفا
من تعرض مواطنيهم للمراقبة المعلوماتية الاميريكية بما في ذلك من مخالفة للمعايير و الحقوق الدولية.

البرلمان دعا مجتمعا المفوضة الاوروبية للشؤون القضائية بان تكون صارمة تجاه هذا الموضوع المتعلق بالحرية الفردية الحقة ,الناطقة باسم المفوضة الاوروبية للعدل و الحقوق الاساسية و المواطنية Mina Andreeva صرحت ان المفوضية ستثير هذا الموضوع و تطلب التوضيحات خلال الاجتماع الوزاري الاوروبي الاميريكي المشترك في دبلن بين مفوضة شؤون القضاء والحقوق الرئيسية والمواطنة في الاتحاد الاوروبي , فيفيان ريدينج و مسؤولين اميريكيين ستلتقي ببهم في اجتماع وزاري دوري مقرر في دبلن نهاية هذا الاسبوع.

النائبة الاوروبية عن الحزب الليبيرالي Sophia INTVELD قالت في الجلسة العامة للبرلمان في ستراسبورغ:” خيبنا امل المواطنين الاوروبيين في وقت تتدنى فيه ثقتهم بالاتحاد الاوروبي و هذا امر مخجل”.

Joe Mac Namee من منظمة الحق المعلوماتي على الدول الاوروبية ان تسعى لزيادة الحماية المعلوماتيه بدلا
ان تسعى لتخفيفها و كذلك يجب ان يفعل البرلمان الاوروبي.

الجدير بالذكر ان مسألة حماية البيانات الشخصية يدخل في نطاق محادثات مختلفة عن مباحثات الاتفاق حول التبادل التجاري الحر مع الولايات المتحدة.