عاجل

تقرأ الآن:

هدوء حذر يسيطر على تقسيم بعد ليلة من الاشتباكات العنيفة


تركيا

هدوء حذر يسيطر على تقسيم بعد ليلة من الاشتباكات العنيفة

قبيل لقاء مرتقب يجمع رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان مع منظمي الاحتجاجات عاد الهدوء الحذر ليخيم على ساحة تقسيم وسط اسطنبول.حكومة أردوغان كانت قد أعلنت أنها لن تتسامح مع مسببي الفوضى في الوقت الذي مازال فيه آلاف المتظاهرين يحتلون حديقة جيزي.أحد المتظاهرين يقول :“ما حدث بالأمس أمر لا يصدق ، الشرطة أطلقت علينا قنابل غاز خانق ولم أعد استطيع التنفس حتى أغمي علي، كنت بجانب أصدقائي وكدنا نختنق اليوم أحمل معي هذا القناع الواقي من الغاز “.
مدينتا إسطنبول وأنقرة كانتا قد شهدتا أمس مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين ، حيث لجأت الشرطة إلى استخدام القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه لتفريق محتجين بالقرب من السفارة الأميركية بأنقرة، بينما تجددت الاشتباكات في الليل بساحة تقسيم.
منظمة هيومن رايتس ووتش نددت بقمع الشرطة للمتظاهرين ودعت الحكومة التركية إلى فتح حوار مع المحتجين .
رئيس الوزراء التركي يعتزم إجراء محادثات في وقت لاحق
اليوم مع ممثلي الحركة الاحتجاجية فيما أعلنت حركة “تقسيم بلاتفورم” وهي واحدة من أهم الحركات المنظمة للمظاهرات في تركيا أنه لم يتم دعوتها للمشاركة في المحادثات.