عاجل

تقرأ الآن:

الاتحاد الأوربي يجري اختبارات الاستجابة للكوارث في مدينة ليون الفرنسية


فرنسا

الاتحاد الأوربي يجري اختبارات الاستجابة للكوارث في مدينة ليون الفرنسية

بمشاركة ست من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي تقوم مدينة ليون الفرنسية باختبار وعلى مدى يومين لكيفية الاستجابة للكوارث الكبرى وحماية المدنين .
بناءا على عدة سيناريوهات، بدأت الاختبارات لقياس مدى سرعة استجابة السلطات المختصة من رجال الإنقاذ والإطفاء ووحدات الدفاع المدني .
كريستالينا جورجيفا المفوضة الأوربية للتعاون الدولي والمساعدات الإنسانية والاستجابة للأزمات تقول :” التهديدات النووية والكيميائية والبيولوجية والإشعاعية تندرج تحت فئة الاحتمالات الضئيلة الحدوث ، ولكن إن حدثت فهي كارثة كبيرة ولها تأثير هائل من ناحية عدد الوفيات والمصابين وكذلك التأثير النفسي لذلك علينا التحسب لهذه الحوادث ذات التأثير ، وليس على مجتمع واحد بل على الكثير من الأمم”.

العديد من المتطوعين شاركوا في التجارب لتمثيل أدوار الضحايا وفي الوقت نفسه للاستفادة من المعلومات المتعلقة بالإجراءات المتخذة في حال وقوع الكارثة .

خورخي فيرنانديز دياز وزير الداخلية الإسباني يقول :“هذا يساهم في تعزيز التضامن فيما بين دول الاتحاد لنكون دائما بمواجهة أي حادث غير متوقع “.

التجارب كانت قد استلهمت من الهجمات التي تعرضت لها محطة المترو في مدريد و التي قتل على اثرها 200 شخص و تفجيرات لندن عام 2005.