عاجل

أطفال المدارس في قرية نيلسون مانديلا بزيهم الأزرق وقفوا أمام منزله يغنون تكريما له، ونشد البعض الآخر قصائد شعرية ووضعوا بالونات ملونة خارج مستشفى بيريتوريا التي يرقد فيه منذ أسبوع.

ويعيش سكان جنوب افريقيا، مشاعر مشتتة بين القلق والرضوخ لفكرة رحيل مانديلا.

زوجته السابقة، ويني ماديكيزيلا،زارته في المستشفى هذا الجمعة للاطمئنان على صحته،رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما أكد أن صحة مانديلا بدأت بالتحسن،على الرغم من أن حالته لا تزال حرجة.

وعند منزل مانديلا، في جوهانسبرج، وضعت أعداد كبيرة من المواطنين الزهور وبطاقات بها تمنيات بالشفاء العاجل لرمز النضال العالمي.

تقول هذه المواطنة:“الألوان السبعة لقوس قزح التي اختاروها تمثل سماء أمة قوس قزح .وهذه البالونات لنخبره بأننا نصلي من أجله،ونفكر فيه ونتمنى له الشفاء العاجل.”

زعيم مناهضة الفصل العنصري الذي يواصل التعافي من التهاب رئوي متكرر ،يحتفل بعيد ميلاده ال 95 في 18 من يوليو تموز المقبل.