عاجل

إنها أعراض مرض “اللكنة الأجنبية“، مرض نادر تعاني منه هذه الأسترالية التي وجدت نفسها تتحدث لغتها الإنجليزية بلكنة فرنسية بعد تعرضها لحادث مرور. عدد من المختصين اعتبروا أن صدمة الحادث أثرت على مناطق معينة في الدماغ. “اللكنة الأجنبية” جعلت هذه السيدة تعاني من الإحراج الذي تطور إلى إكتئاب مع الوقت.