عاجل

تقرأ الآن:

المعارضة التركية تواصل الإحتجاج والتظاهر بصمت


تركيا

المعارضة التركية تواصل الإحتجاج والتظاهر بصمت

من أمام صورة مصطفى كمال أتاتورك، مؤسس تركيا الحديثة، يواصل المعارضون تحديهم لحكومة رجب طيب أردوغان، ولكن بطريقة إحتجاجية جديدة، بعد أن قرروا الوقوف بصمت لساعات في ساحة تقسيم في إسطنبول، بالرغم من حظر السلطات للتظاهر. التظاهر السلمي الصامت بدأه شاب وسرعان ما وجد تأييداً من أشخاص آخرين شاركوه هذا الإحتجاج الصامت.

“ إنهم يصفون المتظاهرين بالإستفزازيين، ولكنني أعتقد انّ الحكومة ورئيس الوزراء هم الأكثر إستفزازاً، إنهم يتجاهلون هؤلاء الأشخاص ولا يفهمونهم، كما أنهم لا يريدون الإمتثال لمطالب هؤلاء الناس“، تقول هذه السيدة.

هذه الحركة الإحتجاجية السلمية لم تمنع قوات الأمن من التدخل وإعتقال المتظاهرين. من جهة أخرى شنت الشرطة التركية حملة إعتقالات واسعة شملت حوالي مائة شخص في أوساط نشطاء من اليسار المتطرف، تعتبر السلطات أنهم وراء الحركة الإحتجاجية التي تشهدها البلاد منذ نهاية شهر مايو-أيار.