عاجل

مجموعة ألكاتيل لوسان العالمية كشفت هذا الأربعاء عن خطة لتخفيض تكاليفها بمعدل مليار يورو في العام ألفين وخمسة عشر للتعويض عن خسائرها.

المجموعة التي تتنافس مع مجموعات إيريكسون، نوكيا سيمينس وهويي عجزت عن تسجيل أرباح منتظمة منذ تأسيسها منذ سبع أعوام.

الخطة تهدف إلى التركيز على تصنيع منتجات للشبكات إضافة إلى الإتصالات العالية السرعة.

أحد المحللين اعتبر أن الخطة تسير في الإتجاه الصحيح لكن حجم التخفيضات كان يجب أن يكون أعلى.

الخطة أنعشت أسهم المجموعة في الأسواق المالية لتسجل ارتفاعا تجاوز سبعة بالمئة.