عاجل

في اول زيارة يقوم بها إلى العاصمة الألمانية منذ توليه الرئاسة، وصل الرئيس الأمريكي باراك أوباما الى برلين، قادما من ايرلندا الشمالية، حيث شارك في قمة مجموعة الثماني، التي هيمنت عليها الأزمة السورية ومساعي الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، لإقامة أكبر منطقة تجارة حرة في العالم.

ويتوقع أن يناقش أوباما مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل احتمال ابرام اتفاق يحمل اسم “شراكة التجارة والاستثمار عبر الأطلسي”.

كما ينتظر من ميركل أن تحصل على أجوبة من الرئيس الأمريكي بشأن برنامج “بريسم” السري الذي وضعته وكالة الامن القومي الأمريكية لمراقبة اتصالات الانترنت، وتخشى ألمانيا على أسرارها الصناعية، وهي من أكثر الدول تعرضا للتنصت.

ومن المواضيع الأخرى التي يتوقع التطرق إليها مسألة غلق معتقل غوانتنامو، واستعمال الطائرات دون طيار في حروب خارج الولايات المتحدة، والاحتباس الحراري، إضافة إلى القرار الأمريكي بتسليح المعارضة السورية.