عاجل

سبعون موظفا في شركة تروكيليريا دل نورتي تم طردهم بالقوة هذا الأربعاء من قبل قوات الأمن في منطقة الباسك الاسبانية.

الأمر بطرد العمال الاسبان تم بأمر من المالك القديم للمبنى واستغرق 3 ساعات.

الموظفون الذين لم يتلقوا رواتبهم منذ يناير كانون الثاني المنصرم،احتلوا المصنع منذ السادس من مايو الماضي.

ووفقا لنقابات مسؤولة عن تعبئة الموظفين،لم يتلق أي موظف في المصنع إعلانا رسميا بالطرد من العمل.

وارتفعت حدة التوتر عندما اضطر العمال الذين كانوا مختبئين بين الآلات الى مغادرة المصنع بالقوة.

المالك الجديد للمصنع من أصل ألماني ويحمل الجنسية البرتغالية اختفى عن الأنظار ولم يدفع الايجار الى المالك القديم، الذي اضطر الى اتخاذ هذه الاجراءات.