عاجل

برنامج بريزم لمراقبة البيانات الشخصية والهواتف والانترنيت من قبل وكالة الامن القومي الاميركية كانت النقطة الهامة التي بحثها الرئيس الاميركي باراك اوباما والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل.
ميركل اكدت على ان الانترنيت شيء جديد، كما انه قوة تشكل تهديداً على حياتنا. وقالت “نقدر التعاون مع الولايات المتحدة الاميركية في مجال الامن. لكنني اوضحت انه يحب مراعاة التوازن مع ضرورة جمع المعلومات. ويجب ان يشعر مواطنونا بالامان”
في هذا المؤتمر الصحافي المشترك اوباما اكد انه لا يتم التدقيق في الرسائل الالكترونية الشخصية. واضاف “نرحب بهذه النقاشات، وهذه هي الديمقراطية وانا واثق من ايجاد توازن صحيح للحفاظ على امن شعبنا وحرياتنا المدنية حتى في عصر الانترنيت هذا.”
اوباما الذي استقبل بحفاوة في برلين بحث مع ميركل قضايا التجارة الحرة بين الولايات المتحدة واوروبا اضافة الى عملية التفاوض مع طالبان والازمة السورية ومفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين.