عاجل

تقرأ الآن:

خلاف بين رئيس الاركان الاميركي ووزير الخارجية حول سوريا


الولايات المتحدة الأمريكية

خلاف بين رئيس الاركان الاميركي ووزير الخارجية حول سوريا

اوردت صحيفة اميركية الاربعاء ان رئيس اركان الجيوش الاميركية الجنرال مارتن دمبسي اختلف خلال لقاء في البيت
الابيض مع وزير الخارجية جون كيري حول فوائد شن ضربات عسكرية ضد النظام السوري. وكتب جيفري غولدبرغ في صحيفة “بلومبرغ” نقلا عن مصادر لم يسمها ان كيري دافع عن شن غارات على قواعد جوية للنظام السوري تستخدم لإطلاق اسلحة كيميائية ضد المقاتلين المسلحين, وذلك خلال اجتماع في البيت الابيض الاسبوع الماضي. الا ان دمبسي حذر بشدة من ان الغارات الجوية تنطوي على مخاطر كبيرة وان شل الدفاعات الجوية السورية سيتطلب ضربات جوية على نطاق واسع. وتابعت الصحيفة “بحسب مصادر عدة فان دمبسي وجه انتقادات الى كيري وطالب بطرح خطة لمرحلة ما بعد الغارات الجوية واشار الى ان وزارة الخارجية لا تدرك فعلا حجم ومدى تعقيد مثل هذه العملية”. واقر مسؤولون اميركيون بوجود نقاش وجدل حول السياسة الواجب اتباعها ازاء سوريا لكنهم حاولوا التقليل مما اوردته الصحيفة بان المسؤولين تجادلا على صوت عال. وصرح مسؤول في وزارة الدفاع ان “رئيس الاركان كان واضحا عندما قال اننا بحاجة لفهم كل الخيارات وكل العواقب”. وتابع هذا المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته ان دمبسي يعتبر ان دوره هو اسداء افضل نصيحة حول عواقب اي عملية عسكرية لكنه لم يتخذ موقفا رافضا لمثل هذا التدخل. واضاف المسؤول “لم يقل انه ليس علينا القيام بذلك”. ومضى يقول ان ما اوردته الصحيفة “بالغ” في تصوير النقاش وشدد على ان اي حوار صريح بين مسؤولين كبار لدرس مخاطر ومنافع اي سياسة هو “الطريقة التي يفترض ان تسير بها الامور. وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جين بساكي لصحافيين “لقد اطلعت على بعض الاخبار حول لهجة النقاش وهي ليست دقيقة ابدا”. واضافت بساكي ان كبار المسؤولين في وزارتي الخارجية والدفاع “دورهم هو اعطاء افضل النصائح الى الرئيس حول منافع ومساوئ اي خيار”. ورفض المتحدث باسم دمبسي الكولونيل ديف لابان التعليق حول ما سماه “نقاشات داخلية سرية”. وتابع لابان ان المسؤولين الكبار الذين يحضرون جلسات مجلس الامن القومي “غالبا ما يتناقشون حول مجموعة كبيرة من الخيارات تشمل ما يمكن وما يجب ان يقوم به الجيش لدعم مقاربة شاملة واقليمية لهذا النزاع”. وسبق ان تناقلت وسائل الاعلام ميل كيري الى تحرك اقوى ضد سوريا كما ان دمبسي لم يخف تحفظاته حول مخاطر مثل هذا التدخل.