عاجل

الفيفا تقوم باجراء تحاليل لعينات من الدم لكافة اللاعبين المشاركين في كاس القارات المقامة بالبرازيل. هذه العملية هي الاولى من نوعها بهذا الحجم وتسعى من خلالها الفيفا لجمع خزينة معلومات بيولوجية خاصة بكل لاعب بهدف مكافحة تناول المنشطات.
رئيس القسم الصحي في الفيفا البروفيسور جيري دفوراك يقول:”
كل شخص يمتلك ما يمكن ان نسميه بصمة جينية مميزة وفيها معلومات عن نسبة الهرمونات وخصائص الدم واذا ما قام احدهم بتغيير هذه المكونات عبر تناول مواد منشطة او غيرها فانه يمكننا اكتشاف ذلك.”

البروفيسور دفوراك اكد بان كل التحاليل التي اجريت على اللاعبين قبل انطلاق كاس القارات جاءت سلبية ولم يثبت تورط اي لاعب في تناول مواد منشطة.
يشار الى ان الفيفا اكدت سابقا بان هذه التحاليل ستشمل كافة لاعبي الفرقة المؤهلة الى نهائيات كاس العالم بالبرازيل العام المقبل.