عاجل

تقرأ الآن:

"أصدقاء سوريا" يوسِّعون دعمَهم للمعارضة المسلحة ردًّا على استعانة دمشق بحزب الله وإيران


قطر

"أصدقاء سوريا" يوسِّعون دعمَهم للمعارضة المسلحة ردًّا على استعانة دمشق بحزب الله وإيران

وزراء خارجية مجموعة ما يُعرَف بـ: “أصدقاء سوريا” يتفقون في العاصمة القطرية الدوحة على تقديم مساعدات عاجلة للمعارضة المسلحة السورية في مواجهتها القوات النظامية، وينددون باستعانة دمشق بقوات حزب الله اللبناني والقدرات الإيرانية.

جون كيري سكرتير الدولة الأمريكي للشؤون الخارجية يبرر هذا التطور في موقف المجموعة قائلا:

“شيء مختلف عما سبق حصل اليوم. نظرا للاسلحة الكيميائية التي استُخدِمتْ، ونظرا للتصعيد في العنف الذي جسّده استخدام حزب الله والدعم الإيراني عبْر الحدود، ونظرا لهذا التصاعد في وتيرةالعنف، قرّرنا بأنه لا خيار لدينا، من أجل إنهاء هذه المفاوضات، سوى تقديم دعم أكبر بشكل أو بآخر”.
ويعدُّ أهم ما ورد في الالتزام الجديد بتوسييع حجم الدَّعم ونوعيته بتسليح المعارضة بعتاد عسكري متطوِّر تردد “أصدقاء سوريا” إلى غاية الأيام الأخيرة في تقديمه رغم إلحاح ائتلاف المعارضة السورية عليه منذ أشهر.

ويوضح وليم هيغ وزير الخارجية البريطاني بأن الغاية من زيادة حجم الدّعم للمعارضة المسلحة ونوعيته هي حل الأزمة السورية، ويقول:

“إننا جميعنا نهدف للتوصل إلى حلٍّ سياسي وإلى توافق سياسي في سوريا. لكن هذا الحل السياسي لن يتحقق إذا تمَّ تدميرُ المعارضة بالقوة”.

في هذه الأثناء، قال التلفزيون السوري إن سكان المناطق الشرقية من حماه شرعوا في العودة إلى بيوتهم في تلميح إلى سيطرة القوات النظامية على الوضع في هذه الناحية من البلاد.