عاجل

مظاهرات جديدة في البرازيل لكن أعداد المتظاهرين تراجعت في شوارع البلاد نهاية الأسبوع المنصرم،وباتت الأجواء أكثر هدوءا عقب أسبوع من احتجاجات عارمة على ارتفاع أسعار النقل وضعف الخدمات.
في ريو دي جانيرو التي شهدت أكبر تظاهرة الخميس المنصرم خرج حوالي 4000 شخص الى شاطئ كوبا كابانا الشهير،و تمت الدعوة لتظاهرات في ثلاث مدن بالضاحية وفي الحي الغربي على الرغم من تنازلات قدمتها الحكومة لاخماد المظاهرات.ومن المقرر تنظيم المزيد من التظاهرات على هامش مباريات كأس القارات لكرة القدم المستمرة حتى 30 من يونيو حزيران والتي تعد تجربة مصغرة لمونديال 2014 بالبرازيل.تقول هذه السيدة:“أريد تلك الفاسدة إلى خارج البلاد.أنا أعمل في وزارة الشؤون العامة وأدافع عن مؤسستي.أريد أن يتواصل التحقيق بخصوص ما يجري في قضايا الفساد في البلاد.”
ويضيف خوسي هيلو:“الحكومة تخاف منا،نحن اصحاب البرازيل،البرازيليون لا يرغبون في استضافة كأس العالم،ولكن ليس بأموالنا العامة.“غضب شعبي عارم ضد التكاليف الخيالية التي أنفقت من أجل تنظيم المونديال،وقدرت ب11 مليار يورو،في حين أن خدمات النقل العام والصحة والتعليم مهملة.