عاجل

تقرأ الآن:

محكمة ميللانو تحكم على برليسكوني بالسجن سبع سنوات


إيطاليا

محكمة ميللانو تحكم على برليسكوني بالسجن سبع سنوات

 سبع سنوات سجنا ومنع من تولي أي منصب رسمي مدى الحياة، ذلك هو الحكم الذي قضت به محكمة في مدينة ميلانو الايطالية بحق رئيس الوزراء السابق سيلفيو برلسكوني، بعد اتهامه بممارسة الدعارة مع قاصر واستغلال السلطة. الحكم جاء بعد ساعات طويلة من المداولات، ومحاكمة استمرت عامين وأثارت ضجة إعلامية واسعة، وسط ما راج من كلام عن حفلات ماجنة أقامها برلسكوني في بيته الفاخر عام ألفين وعشرة، حيث شاركت في تلك السهرات الفتاة القاصر الملقبة ب“سارقة القلوب”.وسيتم تعليق هذا الحكم حتى الانتهاء من إجراءات الاستئناف، والتي يمكن أن تستغرق سنوات في النظام القضائي الايطالي.
كما لا يتوقع أن يدخل برلسكوني السجن بسبب تجاوزه سن السبعين، إذا أن القضاء يكون لينا عادة في مثل هذه الحالة.من جانبه اعتبر مستشار برلسكوني القانوني نيكولو غيديني الحكم غير منطقي، قائلا إن القضاة حكموا عليه بفترة تزيد عن تلك التي طالب بها الادعاء. ويقول غيديني: “ليست هذه بالمحاكمة السياسية أو غير السياسية، إنها محاكمة لا تمت للواقع بصلة ولم تستند إلى اثباتات كما حصل قيل المحاكمة. لقد كنت أتوقع هذا وكنت مقتنعا أنهم قد يحكمون عليه بحكم أطول مما طلبه الادعاء”.ويأتي الحكم بعد بضعة أيام على رفض المحكمة الدستورية طلبا لبرلسكوني الذي كان يسعى الى الحصول على الغاء حكم بالتزوير الضريبي، قد يحرمه من ولاية انتخابية كاملة. ولا يتوقع أن تهدد النكسات القضائية لبرلسكوني حكومة الائتلاف اليساري اليميني برئاسة انريكو ليتا.