عاجل

تقرأ الآن:

ابطال قانون حماية الزواج واعتباره مخالفاً للدستور


العالم

ابطال قانون حماية الزواج واعتباره مخالفاً للدستور

ابطلت المحكمة الاميركية العليا القانون الذي يعرف بقانون حماية الزواج معتبرة اياه مخالفاً للدستور لانه لا يعترف الا بالزواج بين شخصين من جنسين مختلفين. وهكذا اصبح بامكان المثليين المتزوجين الاستفادة من ميزات الفدرالية التي تقدمها للمتزوجين.هذا القرار انتظره العديد من المؤيدين لزواج المثليين. وقال دافيد بويس المحامي المدافع عن حقوقهم “يوم رائع لاميركا لاننا نقلنا هذا البلد خطوة هامة باتجاه التأكيد على الوعود التي يحملها دستورنا في اعلان الاستقلال والذي فيه تأكيد على ان الجميع ولدوا متساوين في الحقوق.” قرار المحكمة العليا سيفتح الطريق امام المثليين في كاليفورنيا للمطالبة بحقهم بالزواج الذي يمنعه قانون بروبزيشون إيت والذي يعتبر ايضاً مخالفاً للدستور. ومازال سكان كاليفورنيا مختلفون حوله.وقد اعتبر احد المحامين المناهضين لهذا الزواج ان قرار المحكمة قد خيب آمالهم . واضاف “لكننا سعيدون بان قانون بروبوزيشون يظل قانون ولاية كاليفورنيا.“هذا وتسمح عشر ولايات امريكية بالزواج بين مثليي الجنس، بينما تييح ثماني ولايات أخرى الارتباط المدني مع منح كافة المعونات المقدمة للأزواج، إلا أنها لا تسمح لهما بالزواج. وما زال زواج المثليين في الولايات المتحدة قضية حساسة رغم ان الرئيس باراك اوباما قد عبر عن دعمه لهم، واقر مسؤولون اميركيون بحقوقهم بصفتها من حقوق الانسان.