عاجل

تقرأ الآن:

لافروف يتهم أطرافا أخرى بعرقلة تنظيم "ندوة جنيف 2" لحل الأزمة السورية سياسيا.


سوريا

لافروف يتهم أطرافا أخرى بعرقلة تنظيم "ندوة جنيف 2" لحل الأزمة السورية سياسيا.

في الوقت الذي يتواصل فيه الاقتتال بين السوريين في درعا ومناطق أخرى من البلاد، تحركات دبلوماسية تجري بين موسكو وواشنطن من أجل تنظيم ندوة دولية جديدة، “ندوة جنيف الثانية“، من أجل حل سياسي للأزمة السورية قالت موسكو إنها تدعمها منتقدة محاولة أطراف أخرى عرقلتها بوضع شروط مسبقة. من بين هذه الشروط رحيل بشار الأسد .ويضيف الخبراء لهذا الشرط محاولة المعارضة وحلفائها التماطل وكسب الوقت ريثما يحقق المعارضون المسلحون اختراقات على الأرض من أجل دخول المفاوضات من موقع قوة أو على الأقل تحقيق بعض التوازن في موازين القوى مع دمشق.
وزير الشؤون الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال في ندوة صحفية:
“ما يمكنني قوله هو أن مدّ متمردين بالسلاح الذي انطلق مجددا في الفترة الأخيرة، لا يدل سوى على أن هناك شرطا أوليا يدعمه الغرب ودول أخرى تنوي إرسال السلاح للمتمردين. وهذا يتعارض مع مبدأ عقد الندوة دون شروط مسبقة”. بالتزامن مع هذا الحراك الدبلوماسي وفي انتظار ما سيسفر عنه لقاء وزيري الخارجية الروسي والأمريكي الأسبوع المقبل بشأن سوريا، الأمم المتحدة تضع اللمسات الأخيرة على عملية تمديد تواجد القبعات الزرق على هضبة الجولان المحتلة من طرف إسرائيل مع تعزيز إمكانيات هذه القوات الدولية بلحفظ السلام تحسبا لارتدادات الأزمة في سوريا.