عاجل

تحتفل كرواتيا بانضمامها إلى الاتحاد الاوروبي في الاول من تموز/يوليو ليصبح عدد الدول الأعضاء 28 عضوا .
في منتصف الليل ستضع كرواتيا لوائح كتب عليها الاتحاد الأوربي على حدودها مع سلوفينيا وصريبا .
يشارك في الاحتفالات بالساحة المركزية في زغرب أكثر من 100مسؤول أوروبي و نحو 700 فنان .

الدكتور بول ستابس، باحث في معهد زغرب الاقتصاد:“أعتقد أن الانضمام سيكون مفيدا للبلد في حال حد الاتحاد الأوربي من سياسات ألمانيا وصندوق النقد الدولي، أي انه في وسط أوربا تكمن القوة والدول الأخرى المحيطة ضعيفة جدا”.

اختلفت أراء الكروات بين متفائل ومتشائم بنتائج الانضمام للاتحاد ،حيث يرى البعض انه لا يمكن للاتحاد الأوربي حل مشكلة البطالة المتفاقمة في بلدهم والتي تبلغ 20%.
مواطن كرواتي يقول :“يظن الناس أن الانضمام للاتحاد الأوربي حدث عظيم ، وأن العشب سيكون أخضر من جديد، ولكن الواقع مختلف اعتقد أن هناك العشب اليابس الذي يملئ المكان وهذا حال بلادنا”.

في حين يحافظ البعض الآخر على النظرة الإيجابية للانضمام ويرى أنه قد يحسن الاقتصاد في البلاد .
تقول مواطنة كرواتية :“أنا شخصيا أتطلع للانضمام الى الاتحاد الأوروبي، سمعنا أن أسعار المواد الغذائية سوف تنخفض، ولكن وبشكل عام، رأيت انقساما بين الناس هنا حول الانضمام”.

عملية توسيع الاتحاد الاوروبي الى البلقان مستمرة مع الموافقة على فتح مفاوضات مع صربيا والقبول بابرام اتفاق استقرار وشراكة مع كوسوفو .