عاجل

عاجل

واقع مصر الاجتماعي خلال سنة مرسي في الحكم

تقرأ الآن:

واقع مصر الاجتماعي خلال سنة مرسي في الحكم

حجم النص Aa Aa

سنة واحدة من عمر سلطة سياسية هي فترة قصيرة، لكنها كانت دهراً على أحفاد الفراعنة، شرعية محمد مرسي كأول رئيس منتخب، لم تكن كافية لأن يحافظ على كل الدعم والأمل بالتغيير الذي حمله. وعد كثيرا، لكن تركة مبارك، كانت اثقل من أن يحافظ على وعوده بالاضافة لانتقادات متراكمة وجهها له الكثيرون. حركة 6 أبريل التي كانت تسعى لاسقاط مبارك، باتت الآن في الجبهة المواجهة لمرسي. وهي ممن يدعمون حركة تمرد التي جمعت ملايين التواقيع المطالبة بالرحيل.كل هذا والمواطن المصري يرى بأن الحالة الاقتصادية تزداد سوءا وتقترن بنقمة متزايدة عليه ومن خلفه الإخوان المسلمون. فبات على المواطن أن ينتظر خمس ساعات للحصول على حصته من الوقود. كما ان البطالة آخذة في الارتفاع، والجنيه المصري تراجعت قيمته بالاقتران مع تضخم جامح كسر كاهل المصريين، حتى للطبقة المتوسطة تعاني من هذه الحالة. خزائن الدولة فارغة، وكذا الاستثمارات الاجنبية في تراجع مستمر، وكذا المنتجعات السياحية التي كانت تعج فيما مضى بملايين السياح. فالمورد الرئيسي للبلاد، والذي كان يمثل ربع عائدات مصر من العملة الأجنبية، انخفض بنسبة الثلث عام 2011. كما تعمقت الهوة خلال هذه الفترة.