عاجل

تقرأ الآن:

تراجع قياسي لعدد العاطلين عن العمل في أسبانيا


مال وأعمال

تراجع قياسي لعدد العاطلين عن العمل في أسبانيا

عدد العاطلين عن العمل في أسبانيا سجل تراجعا قياسيا في شهر حزيران/يونيو تخطى حجم التوقعات، مع بداية الموسم السياحي الصيفي. التراجع تجاوز مئة وسبعة وعشرين ألف شخص بعدما توقع المحللون وصوله إلى مئة ألف شخص. لكن ارتفاع معدل البطالة لدى الشباب إلى ستة وخمسين بالمئة ما زال يشكل أزمة كبيرة. أحد العاطلين عن العمل في صفوف المدرسين قال: “الوضع مربك بالنسبة للشباب الذين يحضرون أنفسهم ويجتهدون ليجدوا أنفسهم بعد ذلك مصطفين هنا. أنا لست متفائلا على المدى القصير”.
معدل البطالة في أسبانيا يعادل سبعة وعشرين بالمئة، لكن وزير الإقتصاد توقع الشهر الماضي تسجيل تحسن في قطاع التوظيف بعد تسجيل الصادرات لارتفاع قياسي العام الماضي إضافة إلى تسجيل الدولة في شهر آذار/ مارس لأول فائض تجاري منذ واحد وأربعين عاما.