عاجل

تقرأ الآن:

إنطلاق التحقيقات حول حادث تحطم طائرة البوينغ الكورية


العالم

إنطلاق التحقيقات حول حادث تحطم طائرة البوينغ الكورية

طائرة البوينغ 777 التابعة لشركة الطيران الكورية الجنوبية اسيانا ايرلاينز، والتي أخفقت في الهبوط على أرضية مطار سان فرانسيسكو بعدما صدم ذيلها المدرج مما أدى إلى سقوط قتيلين صينيين وإصابة أكثر من مائتين وثمانين جريحاً.مائتان وواحد وتسعون راكباً كانوا على متن الطائرة، إضافة إلى طاقمها المتكون من ستة عشر شخصاً.مكتب التحقيقات الفيدرالي يسعى إلى معرفة أسباب الحادث: “ في هذه المرحلة، لا توجد أية إشارة لتورط الإرهاب، ومكتب التحقيقات الفيدرالي يعمل عن كثب إلى جانب هيئة سلامة النقل الأميركي في هذا التحقيق لتحديد أسباب الحادث“، يقول ديفيد جونسون من مكتب التحقيقات الفيدرالي.أما هذا السيد فكان في الطائرة أثناء الحادث وقال: “ بمجرد ان لامست الطائرة المدرج لم يكن الهبوط إلى أسفل، كان هبوطاً صعباً جداًً كما تعلمون وكان هناك ضجيج كبير وكل الطائرة كانت تهتز، ولذلك إعتقدنا أنّ أن شيئا فظيعا قد حصل”. أما هذا السيد فشاهد الحادث من بعيد: “ ذيل الطائرة أحدث دوياً عندما سقط، لقد ضرب المدرج وكانت هناك ضجة كبيرة، وأعتقد أنه إنفصل وإنخفضت الطائرة إلى أسفل عند إنفصال عجلاتها. ثمّ انقلبت من الجزء الخلفي إلى الأمامي وظلت في المدرج بعد أن هبطت بقليل، وظلت في نفس المكان، ورأينا النار عندما إندلع الحريق في الطائرة”.
اسباب الحادث تبقى مجهولة، ووجود خطأ في القيادة يبقى مرجحاً، وربما تكشف التحقيقات التي إنطلقت للتو عن أسباب أخرى. في الأثناء شهد مطار سان فرانسيسكو عودة لحركة الملاحة الجوية، بعدما قرر أمس تعليق جميع الرحلات.