عاجل

تقرأ الآن:

"إنها الحياة"، مسرحية لدعم حقوق المهاجرين غير الشرعيين في اليونان


"إنها الحياة"، مسرحية لدعم حقوق المهاجرين غير الشرعيين في اليونان

الفن لمحاربة الكراهية والأفكار المسبقة،ذلك ما قامت به شركة فيس فارسا اليونانية بإنتاجها لعمل مسرحي ينادي بالتعايش بين اليونانين والمهاجرين على إختلاف مشاربهم.

“إنها الحياة“، هوعنوان المسرحية التي تحكي قصصا حزينة لمهاجرين غير شرعيين، يقابلون بالرفض والإحتقار في المجتمع اليوناني.

فنانون يونانييون وقفوا جنبا الى جنب مع مممثلين من سويسرا وإيران ونيجيريا وسوريا لتقديم هذا العمل.

يقول أحد الممثلين السوريين:“اليونان ليست مسقط رأسي ولكنها وطني الثاني. أشعر أنني غني لأن لدي وطنين، ولكن لو كنت أملك وثائق الإقامة الشرعية لشعرت فعلا أنني إنسان…إنسان بأتم معنى الكلمة يمكنه أن يسافر ويتنقل بكل حرية أي سأكون إنسانا عاديا..وهذا مهم.”

مديرة شركة فيس فارسا ترى أن هذا العرض المسرحي هو أداة من أدوات المقاومة السياسية.

إذ تقول:“أردنا أن نرفع الستارعن قصص شخصية حتى تصل للجمهور.
وأن نفكر بأننا روح واحدة في هذا الكون الشاسع وأنه يجب علينا احترام بعضنا البعض، لا يجب أن نفرق بين المتشردين والمهاجرين غير الشرعيين.”

“إنها الحياة“، مسرحية تدعم حقوق المهاجرين غير الشرعيين في اليونان، تعرض حاليا في أثينا.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الخياطة الراقية، فن يتقنه اللبناني إيلي صعب

الخياطة الراقية، فن يتقنه اللبناني إيلي صعب