عاجل

تقرأ الآن:

42 قتيلا و322 جريحا في صفوف مؤيدي الشرعية برصاص الجيش في القاهرة وحزب النور يقاطع خارطة الطريق


مصر

42 قتيلا و322 جريحا في صفوف مؤيدي الشرعية برصاص الجيش في القاهرة وحزب النور يقاطع خارطة الطريق

جماعة “الإخوان المسلمون” تدعو إلى انتفاضة شاملة لكل شعب مصر ضد الذين يحاولون أن يسرقوا منه ثورته بالدبابات على حد تعبير بيان حزب الحرية والعدالة الذراع السياسي للإخوان والرئيس المعزول محمد مرسي.هذه الدعوة تأتي في أعقاب مقتل 42 على الأقل وجرح 322 آخرين من مؤيدي مرسي، حسب التلفزيون المصري، في محيط دار الحرس الجمهوري عندما فتح النار على المعتصمين وهم يقيمون صلاة الفجر.
في أعقاب ذلك، أعلن حزب النور السلفي انسحابَه الكامل من العملية السياسية الانتقالية التي كان قبل الانخراط فيها يوم الانقلاب على مرسي. وحمَّل حزب النور الجنرال عبد الفتاح السيسي مسؤولية هذه “الجريمة البشعة” على حد وصفه.محيط دار الحرس الجمهوري وميدان رابعة العدوية عاش لحظات فظيعة خلال الساعات الماضية.شاهد عيان يعاني من جروح في وجهه يقول:
“…الذين أطلقوا النار علينا أكثر هم قوات الجيش. الشرطة ايضا أطلقت النار، لكن، والله، الجيش هو الذي كان يفتح النار أكثر، وقد شاهدتُ ذلك بأم عيني..خدعونا، وكأنهم جيش اليهود”.
الجيش المصري الذي سبق له أن حذَر من الاقتراب من منشآته يقول إن عناصره فتحت النار بسبب تعرضه لهجوم من طرف مَن وصفهم بـ: “الإرهابيين” الذين حاولوا الهجوم على دار الحرس على حد قوله وأضاف أن أحد ضباطه لقي حتفه خلال هذا الحادث.ميدان رابعة العدوية يشهد منذ فجر اليوم إقبالا متزايدا للمؤيدين لمرسي والمطالبين بالعودة إلى الشرعية تضامنا مع ضحايا أحداث فجر اليوم.