عاجل

تقرأ الآن:

أوسرام تعود إلى بورصة فرانكفورت بخسارة


مال وأعمال

أوسرام تعود إلى بورصة فرانكفورت بخسارة

مجموعة أوسرام الألمانية، ثاني أكبر مجموعة مصنعة للمصابيح، عادت هذا الإثنين إلى بورصة فرانكفورت، للمرة الأولى منذ انفصالها عن مجموعة سيمنس الألمانية العالمية للهندسة.

أسهم المجموعة سجلت تراجعا قارب أربعة بالمئة، لكن رئيسها التنفيذي بدا متفائلا، وقد قال: “إن السوق ممتاز، أضواء أل إي دي ستشهد نموا بمعدل عشرين بالمئة في السنوات العشر الاخيرة، إذن هنالك مؤشرات جيدة بالنسبة لنا. لقد كنا جزءا من سوق الأل إي دي لمدة أربعين عاما، ونحن من بين الشركات صاحبة القرار، وسنستمر في ذلك”.

أوسرام هي في صدد إجراء خطة إصلاحية، إذ لم تستطع مواكبة التحول في الطلب من المصابيح التقليدية إلى مصابيح أل إي دي، وهي تعتزم تقليص عدد معاملها والإستغناء عن ثمانية آلاف موظف.