عاجل

أصيب ثلاثة وخمسون شخصا جراء إنفجار سيارة مفخخة هز منطقة بئر العبد في الضاحية الجنوبية لبيروت. المعلومات أشارت الى أن الإنفجار وقع في موقف للسيارات بالقرب من أحد المراكز الاسلامية ما أدى الى وقوع أضرار مادية كبيرة في السيارات والأبنية المجاورة. قوى الأمن ضربت على الفور طوقا أمنيا حول المكان ومنعت المواطنين من الاقتراب، فيما سارع وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال مروان شربل الى تفقد موقع الانفجار واكد انه لن تقع فتنة مذهبية في لبنان كما يسعى من يقفون وراء هذا الانفجار. وقد دان عدد من المسؤولين اللبنانيين الانفجار وأكدوا على وجوب العودة الى التوافق الوطني والتعالي عن الصغائر لتحييد لبنان عن الصراعات الخارجية وتجنب فتنة مذهبية في البلاد. ولم يستبعد نائب عن حزب الله وجود بصمات اسرائيل وادواتها على هذا الانفجار وهو ما نفاه وزير الدفاع الاسرائيلي الذي قال إن الحرب الأهلية السورية قد إمتدت الى لبنان منذ فترة طويلة بسبب تورط حزب الله في الصراع السوري وهو صراع بين الشيعة والسنة داخل لبنان ولا دخل لإسرائيل فيه.
يأتي هذا الإنفجار في وقت يشهد فيه لبنان تصاعدا في الخطاب المذهبي والسياسي على خلفية النزاع في سوريا المجاورة، وبعد معركة صيدا الاخيرة التي أدت الى سيطرة الجيش اللبناني على المربع الأمني لرجل الدين السني المتشدد أحمد الأسير والذي اتهم بدوره عناصر من حزب الله بمشاركة الجيش في هذه المعركة التي أدت الى فراره الى مكان مجهول.

  • Lebanon: Beirut bomb blast

    Anadolu agency 09/07/2013