عاجل

محاكمة قبطان السفينة السياحية المنكوبة “كوستا كونكورديا” تبدأ اليوم في منطقة توسكان الايطالية، بعد مرور عام ونصف من غرقها، في حادث شهد فقدان اثنين وثلاثين شخصا لحياتهم.لكن هذه المحاكمة قد تؤجل بسبب اضراب للمحامين، وبدايتها الفعلية قد تنطلق الاسبوع المقبل. وينتظر أن يتم استدعاء أكثر من أربعمائة شاهد في القضية.ويتهم قبطان السفينة في هذه القضية بالقتل العمد المتعدد جراء الاهمال، وترك مركز العمل زمن آداء الواجب، وبإلحاق أضرار بالبيئة.وكانت السفينة اصطدمت بالصخور على ساحل جزيرة جيغليو الايطالية العام الماضي، وعلى متنها أكثر من أربعة آلاف شخص.