عاجل

تسبّب مارك كافنديش في تعثر الهولندي توم فيلرس في الأمتار الأخيرة من المرحلة العاشرة لطواف فرنسا كان انشغال الصحفيين المتابعين لهذا الموعد.

فمباشرة بعد النهاية بسان مالو استفسر الصحفيون كافنديش عمّا حدث ليردّ قائلا:“أنا أعلم أنكم تريدون أن تجعلوا مني المتسبب في كل شيء، مسار الطريق كان على اليسار لمسافة مائة و خمسين مترا، فإمّا أن أتّبع الطريق وإمّا أن أسطدم بالحواجز، أتفهمون ما يعني الأمر؟”

وبعد سؤال آخر فقد كافنديش التحكم في أعصابه بحيث افتك بآلة تسجيل أحد الصحفيين ليلقي بها في حافلة فريقه أوميغا فارما كويك ستاب.

وفي ردة فعل شديدة اللّهجة قال كافنديش إنّ غلطته كانت السبب وراء خسارته في العدو السريع.