عاجل

تقرأ الآن:

اسبانيا: عشرون عاماً من تزييف ملفات حزب الشعب


إسبانيا

اسبانيا: عشرون عاماً من تزييف ملفات حزب الشعب

لمدة عشرين عاما أدار حسابات حزب الشعب، عقدان من الزمن راكم لويس بارسيناس فيها الكثير من القوة في كواليس الحزب الإسباني اليميني. يحمل في جعبته الكثير من أسرار الحزب. في يناير الماضي خرجت الفضيحة، على صفحات الباييس، حيث ظهر أنه يدير حسابات الحزب المختلفة عن الحسابات الرسمية. وهذه الحسابات مدونة بخط بارسيناس. الأمينة العامة لحزب الشعب، ماريا دولوريس دي كوسبيدال نفت في اليوم نفسه.الفضيحة الجديدة تسببت بموجة احتجاجات أمام مقر حزب الشعب، للمطالبة باستقالة الحكومة. اجتمع على الأثر قادة الحزب، ورئيس الحكومة، ماريانو راخوي نفى تلقي أموالا من بارسيناس.كذلك رئيس المعارضة الاشتراكية ألفريدو بيريز روبالكابا طالب باستقالة راخوي من جديد بسبب هذه الفضيحة.
بارسيناس نفى صحة الملفات التي نشرتها صحيفة الباييس، لكن التحقيق القضائي تواصل. في 27 من حزيران أمرت المحكمة بسجنه بشكل احترازي ما دفعه للاعترف بالقيام بتحويل أموال. وقد نشرت التفاصيل في مقابلة مع مدير صحيفة الموندو: يوم الثلاثاء قامت الصحيفة بنشر الصور الأصلية من بعض دفاتر المحاسبة.