عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس البرتغالي يرفض إجراء انتخابات تشريعية مبكرة


البرتغال

الرئيس البرتغالي يرفض إجراء انتخابات تشريعية مبكرة

وسط انتقادات للسياسة التقشفية في البرتغال، أبدى رئيس البلاد أنيبال كافاكو سيلفا دعمه لحكومة تحالف وسط اليمين، سعيا منه إلى وضع حد للأزمة السياسية الخطيرة التي تهدد استقرار الحكومة، وتؤرق الشركاء الأوروبيين لهذا البلد الذي يتلقى مساعدات مالية. في خطابه الموجه للشعب رفض الرئيس سيلفا الدعوة لإجراء انتخابات تشريعية مبكرة، آملا في أن يتم التوصل إلى اتفاق بين الأحزاب التي ساهمت في وضع خطة انقاذ بقيمة ثمانية وسبعين مليار يورو، منحت الى البرتغال في ألفين وأحد عشر، مقابل برنامج تقشفي صارم. ويقول الرئيس سيلفا:“إن سيناريو انتخابات في الظرف الراهن ستكون له انعكاسات جد سلبية على مصالحنا الوطنية. إنها كانت ستجري في مناخ من عدم استقرار مالي كبير، ودرجة الشكوك وانعدام ثقة الفاعلين الاقتصاديين في الأسواق في بلادنا مرتفعة جدا”.وكانت الاقتطاعات في الميزانية والضرائب التي تقررت حتى الآن بشكل غير مسبوق ساهمت في عزلة الحكومة، وأدت إلى تفاقم حالة الاستياء الاجتماعي، أمام ارتفاع البطالة وحالة الانكماش الاقتصادي.