عاجل

استقبال مميز لطواف فرنسا في ليون

تقرأ الآن:

استقبال مميز لطواف فرنسا في ليون

حجم النص Aa Aa

طواف فرنسا الدولي للدراجات الهوائية “تور دو فرانس” يعتبر ثالث أكبر حدث رياضي من حيث المتابعة بعد كل من كأس العالم لكرة القدم والألعاب الأولمبية، مجريات هذه المغامرة تبث في مائة وأربعين بلدا عبر العالم.

النسخة المئوية الحالية لا تختلف كثيرا عن سابقتها من حيث إقدام المحبين لمتابعة مختلف مراحلها، المرحلة الرابعة عشرة حطّت رحالها السبت بمدينة ليون حيث وجدنا محبين من كل صوب.

فهذا يقول إنّه من بوستون و آخر من البرتغال وذاك من الموزمبيق.

شعبية طواف فرنسا التي تجاوزت حدود مسقط رأسه جعلت منه محل اهتمام أكبر الشركات التي تسعى إلى تمويله.

ضف إلى ذلك فالطابع الرياضي لهذا الطواف يجلب أفضل الدراجين ويجعل من المشاركة فيه من أكبر أحلام هواة هذه الرياضية بين الشباب.

مائة وعشر سنوات مرّت عن بعث طواف فرنسا للمرة الأولى واستمرارية منقطعة النظير قابلتها متابعة واسعة لم تنل منها الفضائح الكبيرة لتعاطي المنشطات التي عرفتها رياضة الأميرة الصغيرة في السنوات الأخيرة.

مدير “تور دو فرانس” كريستيون برودهوم يقول إنّ عبور ليون كان رائعا، فحسبه نسب المتابعة أعلى من السنوات الماضية ليؤكد أن النسخة المئوية تجري على مايرام في انتظار نسخ لاحقة من الطواف.

مراسل يورونيوز يقول:” حوالي ثلاثمائة ألف مشاهدا حضروا في شوارع ليون لمتابعة مرور كوكبة طواف فرنسا، إنها المرة الساسدة عشرة التي تستقبل فيها ليون هذا الطواف الكبير، أول مرة كانت قبل مائة وعشر سنوات في ألف وتسعمائة وثلاثة، سنة كانت فيها ليون مسرحا لنهاية أول مرحلة في تاريخ طواف فرنسا”