عاجل

تقرأ الآن:

نشطاء "السلام الأخضر" يقتحمون محطة نووية فرنسية للمطالبة بإغلاقها وفضح هشاشة تدابير السلامة


العالم

نشطاء "السلام الأخضر" يقتحمون محطة نووية فرنسية للمطالبة بإغلاقها وفضح هشاشة تدابير السلامة

حوالي ثلاثين شخصا من الناشطين في منظمة السلام الأخضر يقتحمون فجر الاثنين في ظرف ربع ساعة محطة تريكاستان النووية جنوب فرنسا ويطالبون بإغلاقها في محاولة منهم لتحسيس الرأي العام والسلطات بمخاطر الطاقة النووية على أمن البشر. كما عرض النشطاء على جدران المحطة النووية، التي تعتبَر إحدى أخطر خمس محطات من هذا النوع في فرنسا، شعارات وصور للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند منتقدة استخدام هذا النوع من الطاقة، مما يطرح التساؤلات مجددا حول تدابير السلامة في هذه الهياكل والكوارث التي قد تنجم عن تعرضها لأي هجوم..

وزارة الداخلية أعلنت اعتقال واحد وعشرين شخصا من النشطاء وسيطرتها على الوضع رغم وجود تسعة آخرين في مواقع مختلفة من المحطة. وسبق لمنظمة السلام الأخضر أن اقتحمت مواقع نووية في فرنسا قبل حوالي عام بواسطة عدد من نشطائها الذين استخدموا المظلات ليحطوا فوق الهياكل النووية للتدليل على أن تأمينها من الهجمات مجرد سراب.