عاجل

التحالف الحكومي الإيطالي مهدد بالانهيار بسبب طرد زوجة معارض كازاخستاني وابنته

تقرأ الآن:

التحالف الحكومي الإيطالي مهدد بالانهيار بسبب طرد زوجة معارض كازاخستاني وابنته

حجم النص Aa Aa

الحكومة الإيطالية التي يقودها أنريكو ليتا تمر بعاصفة تهدد وجودها بعد إقدام وزارة الداخلية على طرد زوجة المعارض والوزير السابق الكازاخستاني مختار آبْلِيَازُوفْ وابنتِها البالغة من العمر 6 أعوام إلى كازاخستان نهاية شهر مايو.

وزير الداخلية آنجيلينو آلفانو أنكر أمام البرلمان علمَه بعملية الطرد التي أدى فضحُها في وسائل الإعلام الإيطالية إلى استقالة مدير ديوانه جْيوزيبِّي بْروكاتشيني، لكنه لم يُقنع النواب. غير أن بْروكاتشيني مدير الديوان المستقيل قال لصحيفة “لا ريبوبليكا” الصادرة اليوم إن الوزير كاذبٌ وإنه كان على علم بهذه القضية.

وأكدت الحكومة مرة أخرى في بيان أن الذين طردوا آلما شالاباييفا وابنتَها أقدموا على العملية دون إخطار أية وزارة من وزاراتها بما فيها وزارتي الداخلية والخارجية.

الحكومة التي تخشى انهيار التحالف الذي تقوم عليه في حال سحب الثقة من وزير الداخلية اليميني الوسطي رحَّبتْ بعودة شلاباييفا وابنتها اللتيْن وضعتا في كازاخستان رهن الإقامة الجبرية بمجرد وصولهما إلى البلاد، فيما لم يُعثر على أثر لزوجها المعارض مختار آبليازوف.

الحكومة الإيطالية كلفت مسؤولي الخارجية بطلب توضيحات من سفير كازاخستان في روما.