عاجل

تقرأ الآن:

وفاة 22 طفلا هنديا على الأقل بغذاء مُسمَّم بمادة الفسفور قُدِّم لهم في المدرسة


الهند

وفاة 22 طفلا هنديا على الأقل بغذاء مُسمَّم بمادة الفسفور قُدِّم لهم في المدرسة

اشتباكات عنيفة في الهند بين متظاهرين غاضبين وقوات الأمن تخللها إحراق شاحنات وسيارات بعد وفاة 22 طفلا على الأقل في بلدة مَرَخْ الواقعة في إقليم بِهار شرق الهند بعد أن تناولوا يوم الثلاثاء وجبات غذاء ملوَّثة في مدرستهم الابتدائية الحكومية، فيما نُقِل خمسة وعشرون آخرون إلى المستشفيات القريبة من البلدة.
السلطات سارعت إلى إقرار تعويضات مالية لعائلات الأطفال الذين ماتوا متسممين تُقََدَّر بـ: 2000 دولار لكل أسرة وأمرت بإجراء تحقيق.

عدد الاطفال الذين تأثرت صحَّتُهم بالوجبات المجّانية الملوَّثة بالفسفور التي قدَّمتها لهم مدرستهم الحكومية بلغ سبعةً وأربعين، وحصيلة القتلى مرشَّحةٌ للارتفاع بسبب الحالة الخطيرة لعدد من الذين ما زالوا يتلقون العلاج.

وقال أحد الأطباء الذين تولوا علاج الأطفال في :

“آثار الفسفور الذي تسمموا به تُستخدَم عادة لمكافحة الحشرات المهددة للبذور. هذه المادة خطيرة جدا وقاتلة للأطفال الصغار ولو بكميات محدودة. وبالنظر إلى حالتهم الحرجة عندما أوتي بهم إلى المستشفى، يبدو أن الوجبات التي تناولوها كانت ملوَّثة بكميات كبيرة من هذا السُّم”.

120 مليون طفل ينتمون إلى الطبقات الفقيرة في معظمهم ويدرسون في 1.2 مليون مدرسة يستفيدون في الهند من أكبر برنامج غذائي عالمي، لكن البرنامج يعاني من نقائص في مجال النظافة مما عرَّض عددا من مناطق الهند لحالات تسمم مشابهة لما وقع الثلاثاء في إقليم بِهار.