عاجل

ديترويت تعلن افلاسها

تقرأ الآن:

ديترويت تعلن افلاسها

حجم النص Aa Aa

خسرت مدينة ديترويت التابعة لولاية ميشيغين الاميركية عدداً كبيراً من سكانها ومؤسساتها التجارية، فهي تعيش ازمة اقتصادية. وقد اصبحت اكبر مدينة في تاريخ الولايات المتحدة تتقدم بطلب اشهار بالافلاس. وقد اعلن حاكم الولاية ريك سنايدر افلاسها بعد ان وصلت ديونها الى ثمانية عشر مليارات وخمسمئة مليون دولار اميركي. وعن هذه الازمة قال عمدة المدينة دايفيد بينغ “حين استلمت منصبي قبل اربع سنوات، حذرت من الازمة الاقتصادية التي تعيشها ديترويت. وخلال هذا الوقت حاولنا استنباط حلول للوضع، لكن الامر كان صعباً جداً جداً.”

ومع هذه الازمة وصلت نسبة الجريمة الى اعلى مستوياتها منذ اربعين عاماً. لكن مدير قسم طوارىء ديترويت كيفين اور حاول التقليل من اهمية الازمة وقال إنه “فيما يتعلق بتقديم الخدمات وتسيير اعمال المدينة فانها تسير بشكل عادي: الخدمات ستبقى مقدمة، الفواتير ستدفع، والديون ستدسدد ولن يتغير شيء على المواطنين.”

مدينة ديترويت التي اشتهرت بصناعة السيارات غاردتها عشرات الشركات بسبب عدم استطاعتها دفع الضرائب. وقال حاكم الولاية إن اشهار الافلاس هو الحل الوحيد الذي سيسمح باستقرار المدينة.